المهندس الراجحي يؤكد في لقاء جمعية كتاب الرأي: ينبغي لنا تعزيز الشراكات مع الجهات الحكومية والخاصة لدعم التوطين

06 أكتوبر 2019

 المهندس الراجحي يؤكد في لقاء جمعية كتاب الرأي: ينبغي لنا تعزيز الشراكات مع الجهات الحكومية والخاصة لدعم التوطين

18 أبريل 2019

 المهندس الراجحي يؤكد في لقاء جمعية كتاب الرأي: ينبغي لنا تعزيز الشراكات مع الجهات الحكومية والخاصة لدعم التوطين

الرياض 13 شعبان 1440 هـ الموافق 18 إبريل 2019 م

استضافت جمعية كتاب الرأي في مدينة الرياض أمس، معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، ونائب الوزير للعمل الدكتور عبدالله بن ناصر أبوثنين، ومدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) الدكتور محمد بن أحمد السديري، وعددا من قيادات الوزارة.
وفي بداية اللقاء، رحب رئيس مجلس إدارة الجمعية الأستاذ علي الشدي بالوزير وقيادات منظومة العمل والتنمية الاجتماعية، مؤكدا بأن الجمعية تحظى باهتمام ودعم لامحدود من الوزارة، للقيام بمهامها وأداء أعمالها.
من جانبه، استعرض وزير العمل والتنمية الاجتماعية في كلمته خلال اللقاء، المهام التي تعمل عليها الوزارة في الوقت الحالي، وتوجهاتها المستقبلية، في ظل الشراكة الاستراتيجية والتكامل مع القطاعين الحكومي والخاص، بما يرفع معدلات توطين الفرص الوظيفية في سوق العمل، ويحفز في الوقت ذاته نمو القطاع الخاص، مبينا أن الوزارة دخلت في شراكات فعالة مع عددا من الجهات، لدعم التوطين، وأثمرت الاتفاقيات الموقعة في زيادة نسبة توظيف القوى الوطنية خلال الشهرين الماضيين، وتتجه إلى توسيع دائرة الشراكات بما ينعكس على رفع تنافسية الكوادر البشرية في سوق العمل.
ولفت الوزير إلى أن المنظومة أطلقت 68 مبادرة، لتحفيز القطاع الخاص للتوسع في التوطين، أنجز منها نحو 80 في المائة، وجار العمل لاستكمال المبادرات المشار إليها بالشراكة مع قطاع الأعمال، موضحا أن الوزارة تعكف حاليا على تنفيذ عدة مشاريع موجهة لقطاع التنمية الاجتماعية، ومن ذلك تنامي أعداد الجمعيات التخصصية خلال الربع الاول من العام الميلادي الجاري، مضيفا:” لدينا الآن 600 جمعية تحت التأسيس”.
من جهته قدم نائب الوزير للعمل الدكتور أبو ثنين ووكلاء الوزارة، أثناء اللقاء، عرضا حول مبادرات المنظومة في قطاع العمل، لتحفيز القطاع الخاص على التوطين، من خلال حزمة من المبادرات والبرامج والممكنات، بالإضافة إلى اشتراطات ودليل بيئة عمل المرأة، والتزام المنشآت بضوابط التنظيم الموحد لبيئة عمل المرأة.
وتحدث مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) الدكتور محمد بن أحمد السديري، عن برنامج دعم التوظيف لرفع المهارات، الذي أطلقه الصندوق مؤخرا، بهدف تحفيز منشآت القطاع الخاص على التوطين، والاستثمار في رأس المال البشري، منوها أن الصندوق أطلق أمس المرحلة الثانية من البرنامج، والتي تشتمل على مهن مختلفة في القطاع الاقتصادي، لرفع مساهمة أبناء وبنات الوطن في سوق العمل.
وشهد اللقاء، مداخلات من الحضور وطرح عددا من المقترحات التي تخدم مسارات سوق العمل في المرحلة المقبلة.